القائمة الرئيسية

الصفحات




طبقات الجلد


يتكوّن الجلد من ثلاث طبقات رئيسيّة، وهي: البشرة، والأدمة، والنسيج تحت الجلدي، وفي ما يلي تفصيل لتركيب ومكونات طبقات الجلد الثّلاث:[٢]



البشرة


  • البشرة (بالإنجليزيّة: Epidermis) هي الطّبقة الخارجيّة من الجلد، وتتكوّن من نسيج طلائي يتكوّن بدوره من خلايا حرشفيّة أو خلايا كيراتينيّة (بالإنجليزيّة: keratinocytes) التي تُنتِج بروتين الكيراتين المكوّن الرّئيسي للجلد، والشّعر، والأظافر، عندما تموت الخلايا الكيراتينيّة القريبة من سطح البشرة ترتفع الخلايا الحيّة من الجزء السّفلي من البشرة إلى السّطح لتحل محلها، وتحتوي البشرة على خلايا لانجرهانس (بالإنجليزيّة: Langerhans cells)؛ وهي خلايا مُتخصصّة لها دور في تقديم معلومات عن المواد الغريبة التي تدخل الجسم للخلايا اللمفيّة؛ مما يساعد في تطوير مولد ضدّ مناسب لها.



  1. تتمايز البشرة إلى نوعين من الجلد: الجلد السّميك الذي يوجد فقط على راحة الكفين وباطن القدمين، ويصل سمكه إلى 1.5 مم، والجلد الرّقيق الذي يُغطّي باقي أجزاء الجسم، وأرقّه الجلد الذي يُغطّي الجفن، وتتكوّن طبقة البشرة من خمس طبقات فرعيّة تترتّب من الأعلى للأسفل كالآتي:

  2. الطّبقة القرنيّة (بالإنجليزيّة: Stratum corneum): طبقة مُكوّنة من خلايا مُسطحة الشّكل، ولا يمكن رؤية أنوية فيها.
  3. الطّبقة الشّفافة (بالإنجليزيّة: Stratum lucidum): طبقة رقيقة ومُسطّحة، وخلاياها ميّتة، وتوجَد فقط في الجلد السّميك.
  4. الطّبقة الحبيبيّة (بالإنجليزيّة: Stratum granulosum): تتكوّن من خلايا مستطيلة الشّكل.
  5. الطّبقة الشّائكة (بالإنجليزيّة: Stratum spinosum): تتكوّن من خلايا متعددة السّطوح، وتصبح أكثر تسطُّحاََ في المنطقة القريبة من الطّبقة الحُبَيبيّة.
  6. الطّبقة القاعدية (بالإنجليزيّة: stratum basale): هي الطّبقة الأخير في البشرة، وتتكوّن من خلايا عموديّة الشّكل، منها:
  7. الخلايا القاعديّة (بالإنجليزيّة: basal cells): خلايا تنقسم باستمرار، وتتحوّل إلى خلايا كيراتينيّة لتعويض الخلايا التي تموت.
  8. الخلايا الميلانينيّة (بالإنجليزية: Melanocyte): خلايا تنتج صبغة الميلانين التي تساعد على حماية الجلد من الأشعة فوق البنفسجيّة الضّارة.
  9. خلايا مِركِل (بالإنجليزيّة: Merkel cell): وهي خلايا تعمل على تمييز المواد باللّمس.



  1. الطّبقة االوسطىالأدمة (بالإنجليزيّة: Dermis) هي الطّبقة التي تقع أسفل البشرة، وتُشكِّل 90% تقريباََ من سُمك الجلد، وتتكوّن من مجموعة من الخلايا التي تؤدّي وظائف متنوعة مثل الخليّة الليفيّة اليافعة (بالإنجليزية: Fibroblast) التي تنتج الأنسجة الضّامة، والنّسيج خارج الخلوي الذي يفصل بين البشرة والأدمة، ومن مكونات طبقة الأدمة:

  2. الأوعية الدّمويّة (بالإنجليزيّة: Blood vessels): ومن وظائفها نقل فيتامين (د) من الجلد إلى الجسم، وتزويد الجلد بالأكسجين والغذاء وتخليصه من الفضلات.
  3. الأوعية الليمفاويّة (بالإنجليزيّة: Lymph vessels): تُزوّد الجلد باللّمف الذي يحارب الجراثيم.
  4. الغدد العرقيّة (بالإنجليزيّة: Sweat glands): تنقل العرق إلى سطح الجلد؛ حيث يمكن أن يتبخّر ويُساعد على تبريد الجلد.
  5. الغدد الدّهنيّة (بالإنجليزيّة: Sebaceous (Oil) Glands): تُفرِز زيوتاً طبيعيّة تُساعِد الجلد على مقاومة الماء والجراثيم.
  6. بُصَيلات الشّعر (بالإنجليزيّة: Hair follicles): تجاويف تغلّف جذر الشعر وتزوّد الشّعر بالغذاء.
  7. المستقبلات الحسيّة (بالإنجليزيّة: Sensory receptors): النّهايات العصبيّة التي تنقل الإحساسات، مثل الألم واللمس من الجلد إلى الدّماغ.
  8. الكولاجين (بالإنجليزيّة: Collagen): بروتين صلب تُنتِجه الخلايا الليفيّة اليافعة، يعطي أنسجة الجسم القوة وشكلاََ محدداََ، وله دور في تثبيت العضلات والأعضاء في أماكنها.
  9. الإيلاستين (بالإنجليزيّة: Elastin): بروتين تُنتِجُه الخلايا الليفيّة اليافعة يُزوّد الجلد بالمرونة والقابليّة للتمدّد.



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات